Overblog Suivre ce blog
Editer la page Administration Créer mon blog
/ / /

الوضـــــــــــــــــــــــــــــع البشـــــــــــــــــــــري

مفارقات و إشكالات المجزوءة

يمكن عموما أن ننطلق من التحديد التالي: نعني بالوضع البشري مجموع الشروط والأبعاد المحددة للذات الإنسانية في مختلف مستويات وجودها. من هنا نكون أمام تقاطعات وعلاقات: علاقة بالذات، على اعتبار أن الإنسان يتحدد أولا وقبل كل شيء كوجود ذاتي، كفرد أو لنقل كشخص. علاقة بالآخر و بالغير، على اعتبار أن الإنسان وجود علائقي. و أخيرا علاقة مع الزمن و مع التاريخ، على اعتبار أن الإنسان يتحدد كذلك كوجود تاريخي.

إذا نظرنا إلى الإنسان كشخص، فهل هو حر في اختيار مصيره ومستقبله أم أنه خاضع لحتميات تفرض عليه السير وفق مقتضيات ومستلزمات خارجة عن إرادته؟

و إذا نظرنا إلى الإنسان في علاقته بالغير، فكيف تتحدد نظرته إلى هذا الغير؟ هل يعتبره خصما وغريبا يقصيه وينبذه، أم صديقا وقريبا يقتسم معه إنسانيته؟ هل ينفتح عليه يؤمن بالاختلاف والمغايرة، أم ينغلق على ذاته يرفض الغير ويقصيه؟ هل يكون الغير ضروري لتكوين وعي بالذات؟

وإذا نظرنا إلى الإنسان كصيرورة فردية وجماعية فهل لهذه السيرورة هدفا ما،هل تتوخى تحقيق التقدم مثلا؟ وإذا جعلنا من هذه السيرورة موضوعا لمعرفتنا التاريخية،فهل يمكن أن تكون هذه المعرفة موضوعية؟ أو بصيغة أخرى، هل هناك حد فاصل بين الذاتي والموضوعي في التاريخ؟ ما دور الإنسان في صنع الأحداث التاريخية وتوجيهها؟

Partager cette page

Repost 0
Published by المصطفى تودي

تقديم

  • : Le blog de Taoudi El Mustapha
  • Le blog de  Taoudi El Mustapha
  • : Cours de Philosophie et Randonnées
  • Contact